Header Ads

test

وفيات فيروس كورونا تتجاوز 600 ورئيس الصين يؤكد أن بلده سيهزم المرض

وفيات فيروس كورونا تتجاوز 600 ورئيس الصين يؤكد أن بلده سيهزم المرض

★ بكين/شنغهاي (رويترز) - أكد الرئيس الصيني شي جين بينغ لنظيره الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة أن الصين تبذل كل ما في وسعها للسيطرة على فيروس كورونا الجديد الذي أودى بحياة نحو 640 شخصا منهم طبيب حذر من تفشي الفيروس لكنه تعرض لترهيب من الشرطة.
وذكر التلفزيون الرسمي أن شي قال لترامب في اتصال هاتفي إن الصين تحرز نتائج على نحو تدريجي وعبر عن ثقته في هزيمة الوباء دون تبعات طويلة الأمد على التنمية الاقتصادية.
وأعلن شي في وقت سابق ”حرب الشعب“ على الفيروس قائلا إن الصين ردت بكل قوتها و“بأشد إجراءات المكافحة والسيطرة“.
وسادت حالة من الحزن والغضب مواقع التواصل الاجتماعي بعد وفاة طبيب العيون الصيني لي ون ليانغ.
وكان لي (34 عاما) واحدا من ثمانية أشخاص تعرضوا لترهيب من الشرطة في مدينة ووهان، بؤرة تفشي الفيروس، في الشهر الماضي بعد اتهامهم بنشر معلومات ”كاذبة وغير قانونية“ بشأن فيروس شبيه بالإنفلونزا.
وحذرت رسائله على مواقع التواصل الاجتماعي من فيروس كورونا الجديد الشبيه بفيروس متلازمة الالتهاب الرئوي الحاد (سارس) الذي نشأ في الصين وأودى بحياة نحو 800 شخص في أنحاء العالم في عامي 2002 و2003 مما أثار غضب الشرطة.
وكانت اتهامات وجهت للصين بمحاولة التغطية على تفشي فيروس سارس.
وأُجبر لي على توقيع خطاب في الثالث من يناير كانون الثاني قال فيه إنه ألحق ”أضرارا كبيرة بالنظام العام“ وجرى تهديده بتوجيه اتهامات.
وكتبت صحيفة الشعب اليومية الناطقة بلسان الحزب الشيوعي الحاكم على تويتر ”ننعى وفاة لي ون ليانغ طبيب ووهان... رغم كل الجهود لإنقاذه توفي في الساعة 2:58 صباحا“.
ووصف الكثير من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي لي بالبطل واتهموا السلطات بالإهمال خلال المراحل المبكرة من التفشي الذي أودى بحياة أكثر من 400 شخص في ووهان حتى الآن.
وقالت لجنة الصحة الوطنية إن عدد وفيات الفيروس في بر الصين الرئيسي ارتفع إلى 636 شخصا يوم الجمعة حيث توفيت 73 حالة جديدة إضافة إلى 3143 إصابة جديدة مؤكدة مما يرفع عدد الإصابات الإجمالي إلى 31161 شخصا.
وانتشر الفيروس في أنحاء العالم وأظهرت حسابات رويترز التي استندت إلى بيانات رسمية أن هناك 320 حالة إصابة في 27 دولة ومنطقة خارج بر الصين الرئيسي.
وارتفع عدد الحالات المصابة في سفينة سياحية قيد الحجر الصحي قبالة ساحل اليابان إلى 61 بعد اكتشاف 41 حالة جديدة بين 3700 شخص على متنها.
وفي هونج كونج ظلت سفينة سياحية على متنها 3600 شخص قيد الحجر الصحي لثالث يوم بعدما تبين إصابة ثلاثة عليها بالفيروس.
وأكدت بريطانيا اكتشاف ثالث إصابة بالفيروس بعدما زار المصاب بلدا آسيويا آخر غير الصين. ولم تذكر الحكومة هذا البلد لكنها أصدرت قائمة بالأماكن التي يتعين على القادمين منها وظهرت عليهم أعراض عزل أنفسهم.
وتشمل هذه القائمة هونج كونج واليابان ومكاو وماليزيا وسنغافورة وكوريا الجنوبية وتايوان وتايلاند إضافة إلى الصين.
_________________________________________________

ليست هناك تعليقات